أعشاب طبية

فوائد زيت جوز الهند

فوائد زيت جوز الهند

قتل الميكروبات المسببة للأمراض: إذ يكوّن حمض الغار ما نسبته 50% من كمية الدهون الكلية الموجودة في زيت جوز الهند، ويمتلك القدرة على قتل الجراثيم المُمْرِضة في الجسم، مثل الفيروسات، والبكتيريا، والفطريات، فقد لوحظ أنّه يقتل البكتيريا المكورة العنقودية الذهبية ، كما أنّه قادرٌ على التخلص من عدوى الخميرة التي تصيب الإنسان، وتسببها خمائر تسمى المُبيَضّة البيضاء أو فطريات المهبل .

تقليل الإصابة بالنوبات: حيث يحتوي زيت جوز الهند على الأحماض الدهنية التي تنتقل إلى الكبد بعد تناولها لتتحول إلى كيتونات؛ حيث إنّ ارتفاع الكيتونات في الدم يقلل من حدوث النوبات عند الأطفال المصابين بالصرع، حتى إذا كانت الأدوية لا تجدي نفعاً في حالتهم.

تعزيز وظائف الدماغ عند الأشخاص المصابين بالزهايمر: فقد أشارت بعض الدراسات إلى أنّ استهلاك الجليسريدات الثلاثية متوسطة الحلقات، كتلك الموجودة في زيت جوز الهند تحسن الوظائف الدماغية، وتقلل من الأعراض المرتبطة بالزهايمر، ومن الجدير بالذكر أنّه ما زالت هناك حاجةٌ إلى المزيد من الدراسات لتأكيد هذه الفائدة.

تحسين مستويات الكولسترول: إذ تشير الدراسات إلى أنّ زيت جوز الهند قادرٌ على زيادة مستويات الكولسترول الجيد، أو ما يسمى البروتين الدهني مرتفع الكثافة .

تنظيم مستويات السكر في الدم: فقد لوحظ أنّ زيت جوز الهند يدعم وظيفة الإنسولين وذلك في دراسة أُجريت على الفئران.

إقرأ أيضا:نبات الأرقطيون

تقليل التوتر: إذ يمكن لزيت جوز الهند أن يعمل كمضادٍ للاكتئاب، وذلك لاحتوائه على مركبات مضادة للأكسدة والتوتر، وذلك في دراسة أُجريت على القوارض.

زيادة لمعان الشعر: حيث إنّ زيت جوز الهند يمتاز بقدرته على اختراق جذور الشعر بشكلٍ أفضل من الزيوت الأخرى، ولذلك فإنّه يزيد من لمعان الشعر.

التعزيز من صحة الجلد: إذ يتميز زيت جوز الهند بامتلاكه لخصائص مضادة للالتهابات، وهذا يجعلها تؤثر في الجلد، وقد لوحظ أنّه يحفز وظائف الجلد الوقائية.

تقليل خطر الإصابة بأمراض الكبد: فقد لوحظ أنّ زيت جوز الهند يقلل من خطر الإصابة بمرض الكبد الدهني ، في دراسةٍ أُجريت على القوارض.

تقليل الأعراض المرتبطة بالربو: فقد لوحظ أنّ استنشاق زيت جوز الهند يقلل من الأعراض المرتبطة بالربو ، في دراسةٍ أُجريت على الأرانب.

الشعور بالشبع: فقد أشارت بعض الدراسات إلى أن زيت جوز الهند يزيد من الشعور بالشبع وامتلاء المعدة بعد تناول الطعام، إلّا أنّ بعض الدراسات الأخرى لم تستطع إثبات ذلك.

فقدان الوزن: أشارت بعض الدرسات التي أُجريت على الفئران أنّ زيت جوز الهند يقلل من السمنة ، ويحفز على إنقاص الوزن.

محاذير استخدام زيت جوز الهند

يُعدّ زيت جوز الهند آمناً عند وضعه على الجلد، كما أنّه آمنٌ عند تناوله بالكميات الموجودة في الغذاء، ورغم ذلك فإنّ الإفراط في استهلاكه قد يؤدي إلى ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم، ولذلك يجب استخدامه باعتدال، وهناك بعض الأشخاص الذين يُحذَّرون من استهلاك زيت جوز الهند، ومن هؤلاء الأشخاص:

إقرأ أيضا:الاشواغاندا للقلق و الاكتئاب

الحامل والمرضع: ليس هناك أيّ دراسات تحدد سلامة استخدام زيت جوز الهند بالكميات الدوائية للحامل والمرضع، ولذلك يجباستخدامه باعتدالٍ في هذه الفترات.

الأطفال: يعدّ وضع زيت جوز الهند على جلد الأطفال الذين يبلغون شهراً من العمر آمناً، لكن ليس هناك أي دراسات تحدد سلامة استخدامه بالكميات الدوائية في مرحلة الطفولة.

الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في مستويات الكولسترول: إنّ تناول أطعمةٍ تحتوي على زيت جوز الهند بانتظامٍ يمكن أن يسبّب زيادةً في مستويات الكولسترول السيئ، وقد يسبب ذلك مشكلةً عند الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستوياته بالأصل.

السابق
فضل الصلاة على النبي
التالي
معلومات هامة عن فاكهة البرتقال