صحة و تغذية

الآثار السلبية الجانبية لعصير الالوفيرا (الصبار) على الصحة

feuille d 39 aloe vera avec une bouteille d 39 huile essentielle d 39 aloe vera isole 51524 106 الآثار السلبية الجانبية لعصير الالوفيرا (الصبار) على الصحة

على الرغم من الفوائد الصحية العديدة  لعصير الصبار، هناك بعض الآثار الجانبية المحتملة لشرب عصير الصبار التي يجب أخذها في الاعتبار ، بما في ذلك آثارها الملينة ، التفاعلات السلبية مع بعض الأدوية ، التهاب الجلد ، الحساسية ، المضاعفات مع الحمل و السكري ، والتأثيرات المحتملة على القلب.

مسبّب للإسهال

واحد من المكونات النشطة في عصير الصبار هو مادة كيميائية تسمى anthraquinone ، والتي يمكن أن يكون لها آثار ملينة في الجهاز  الهضمي. في حين أن كميات قليلة من عصير الصبار يمكن أن تساعد في عملية الهضم ، فإن عصير الصبار النقي بكميات كبيرة يمكن أن يسبب الإسهال.

 مسبّب السرطان

إن عنصر  anthraquinone هو مادة مسرطنة في الطبيعة [1] ، لذلك فإن بعض الأنواع التجارية من عصير الصبار توفر أنواع منخفضة من anthraquinone.

التداخل مع الأدوية

يمكن لبعض الأدوية أن تتفاعل سلبًا مع المكونات النشطة في عصير الصبار ، ويجب عدم الجمع بين العلاجين. عند تناول أي أدوية موصوفة فمن الأفضل استشارة الطبيب قبل تناول عصير الصبّار.

ردود الفعل التحسسية

بعض الناس لديهم حساسية طبيعية [2] لعصير الألوفيرا أو المواد الكيميائية التي تحتوي عليها ، والتي يمكن أن تؤدي إلى تهيج أو تورم في الوجه والشفتين واللسان. يجب التوقف عن استخدامه على الفور في حالة ظهور هذه الأعراض.

إقرأ أيضا:10 فوائد لزيت الفلفل الأسود لن تصدقها !

تهيج الجلد

على الرغم من استهلاك العصير داخليا ، إلا أنه يمكن أن يظهر آثارًا سلبية على البشرة كالبقع الحمراء، خاصة بالنسبة للمصابين بمعدة حساسة.

الحمل

أظهرت الأبحاث أن هذا العصير له خصائص محفّزة ويمكن أن يسبب تقلصات الرحم. لذا يُمنع منعًا باتًّا النساء الحوامل من شرب عصير الصبار ، لأنها يمكن أن تسبب مضاعفات خطيرة تصل حد الإجهاض.

مرض السكري

إذا كنت [٢] تتناول أدوية لخفض نسبة السكر في الدم ، فقد يؤدي هذا العصير إلى انخفاض مستوى السكر في الدم إلى مستويات منخفضة بشكل خطير. تحدث مع طبيبك عن أي مكملات طبيعية أو عشبية جديدة تأخذها ، خاصة إذا كنت تعاني من مرض مزمن.

إقرأ أيضا:البقلة في الجزائر

الآثار الجانبية على لقلب و الأوعية الدموية

بسبب خصائصه المنبهة ، يمكن أن يسبب الألوفيرا زيادة في هرمونات التوتر في الجسم ، وهي الأدرينالين. بالنسبة للأشخاص الذين عانوا من نوبات قلبية وعائية في الماضي أو يواجهون مخاطر عالية لمشاكل القلب ،يجب عليهم  استخدام هذا العصير بحذر.

النصيحة الواجب إتباعها دومًا هي تفادي الإكثار من تناول أي مادة تحتوي عناصر غذائية  نشطة و محفِّزة.

السابق
8 فوائد مدهشة لعصير الصبار (الالوفيرا)
التالي
طريقة تحضير عصير الصبار( الالوفيرا) المميز