حول العالم

بلدية دلدول ،أدرار ، الجزائر

دلدول ادرار الجزائر

كثبان شامخة برمال ذهبية تستقبلك بلدية دلدول في منتصف ولاية أدرار الشاسعة.  البلدية تابعة لدائرة أوقروت، إقليم قورارة و المقاطعة الإدارية تيميمون منذ 2017م.

و أصبحت تابعة لولاية تيميمون،منذ التقسيم الاداري الجديد 2020م

تتربع البلدية على مساحة  1210 كم2 و يسكنها أزيد من 8647 نسمة حسب تعداد سنة 2008 م (أي بكثافة 7نسمة/كم2)

الموقع الجغـرافي:

تقع بلدية دلدول في الشمال الغربي لولاية أدرار يحدها من الشرق بلدية  أوقروت  ومن الغرب بلدية شروين و من الشمال بلدية أولاد عيسى و من الجنوب بلدية المطارفة. تتشكل البلدية من 10قصور كل منها عبارة عن واحة من النخيل تسقيها الفقاقير تحيط بالمنازل مع بعض المناطق الحضارية المستجدة.

الموقع عل جوجل ماب من هنا.

النشأة:

في القديم و كغيرها من مناطق الصحراء الكبرى كانت عبارة عن بحيرة إتخذها التجار كمركز عبور  ثم استقر بها بعض السكان و لما بدأت البحيرة تجف من المياه فكر السكان في طريقة لملئها فقاموا بحفر الفقاقير و التي لا تزال عشرة منها إلى يومنا هذا تضخ الماء على مدار اليوم و طوال أيام السنة رغم الإهمال الذي طالها.

التسمية:

اختلفت الآراء حول تسمية دلدول بهذا الاسم فالرأي الأول قال أن تسمية دلدول نسبة لمهنة “الدلالة” و التي تعني عرض الشيء للبيع و هذا كون المنطقة منطقة تجارية. و من هنا جاء الإسم ” دلـــــــــدول ” كما نسب إلى أولاد دلال الذين عاشوا على ضفاف البحيرة و مارسوا التجارة.

إقرأ أيضا:10 أشياء لا يعرفها الكثيرون عن الفاتيكان

الطبيعة

في لوحات تمزج بين صُفرة الكثبان الرملية و خُضرة واحات النخيل (الجنانات و  العماير)، لتصنع صورًا جميلة.  مع بعض الحمادات المنتشرة هنا و هناك.

إقرأ أيضا:اهمية السياحة

السياحة

تتميز قصور بلدية دلدول ببنائها الطيني القديم و التي لا تزال العديد منها موجودة حتى الآن. يمارس العديد من سكان المنطقة بعض الحرف التقليدية المتوارثة عبر الاجيال مثل صناعة القفف و الأفرشة و العديد من المنتوجات الأخرى.

السابق
5 طرق لزيادة ذكاء الجنين في بطن أمه
التالي
كيف أتحدث مع جنيني