صحة و تغذية

أعراض القولون العصبي أسبابه و طرق الوقاية منه

femme asiatique ayant des maux de ventre 7182 174 أعراض القولون العصبي أسبابه و طرق الوقاية منه

متلازمة القولون العصبي (IBS) هو اضطراب شائع يؤثر على الأمعاء الغليظة. تشمل الأعراضه : التشنج وآلام البطن والانتفاخ والغاز والإسهال أو الإمساك ، أو كليهما. القولون العصبي هو حالة مزمنة تحتاج إلى متابعة على المدى الطويل.

فقط عدد قليل من الأشخاص المصابين بالـقولون العصبي لديهم علامات وأعراض حادة. يمكن لبعض الناس التحكم في أعراضهم عن طريق إدارة النظام الغذائي و نمط الحياة و التوتر. يمكن علاج الأعراض الشديدة بالأدوية الطبية و العشبية.

لا يسبب IBS تغيرات في أنسجة الأمعاء أو يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون.

الأعراض

تختلف علامات و أعراض القولون العصبي من شخص لآخر .و في ما يلي الأعراض الأكثر شيوعًا :

ألم في البطن ، التشنج أو الانتفاخ
غازات البطن
الإسهال أو الإمساك – في بعض الأحيان تتناوب نوبات الإسهال والإمساك
المخاط في البراز

متى تجب زيارة الطبيب

من الأفضل زيارة الطبيب إذا كان هناك تغير مستمر في عادات الأمعاء(تناوب الإسهال  الإمساك) أو أعراض أخرى من القولون العصبي. قد تشير إلى حالة أكثر خطورة ، مثل سرطان القولون. تشمل العلامات والأعراض الأكثر خطورة:

  • فقدان الوزن
  • الإسهال في الليل
  • نزف مستقيمي
  • فقر الدم بسبب نقص الحديد
  • قىء غير مفسر
  • صعوبة في البلع
  • الألم المستمر

الأسباب

السبب الدقيق للقولون العصبي غير معروف. لكن هناك بعض العوامل التي يبدو أنها تلعب دورًا في تفاقم الأعراض:

إقرأ أيضا:الاشواغاندا للتخسيس
  • إضطراب حركة الأمعاء: يُحيط جدران الأمعاء طبقات من العضلات تتقلص أثناء نقل الطعام عبر الجهاز الهضمي. يمكن أن تؤدي التقلصات التي تكون أقوى وتستمر لفترة أطول من المعتاد إلى الغاز والانتفاخ والإسهال. كذلك ضعف حركة الأمعاء يمكن أن تبطئ مرور الطعام.
  • الجهاز العصبي: تشوهات في الأعصاب  المرتبطة بالجهاز الهضمي قد تُسبّب انزعاجا أكبر من الطبيعي. يمكن أن تؤدي الإشارات غير المتناسقة بشكل جيد بين الدماغ والأمعاء إلى رد فعل جسمك بشكل مبالغ فيه للتغيرات التي تحدث عادة في عملية الهضم ، مما يؤدي إلى الألم أو الإسهال أو الإمساك.
  • التهاب في الامعاء. بعض الأشخاص المصابين بالـ IBS لديهم عدد متزايد من خلايا الجهاز المناعي في أمعائهم. ترتبط استجابة النظام المناعي هذه بالألم والإسهال.
  • عدوى حادة. يمكن أن يتطور القولون العصبي بعد نوبة حادة من الإسهال (التهاب المعدة والأمعاء) الذي تسببه البكتيريا أو الفيروس. قد يرتبط IBS أيضًا بفائض من البكتيريا في الأمعاء (فرط نمو البكتيريا).

محفزات

يمكن أن تظهر أعراض  القولون العصبي من خلال:

  • الطعام. لا يمكن فهم دور حساسية الطعام أو عدم تحمله في القولون العصبي تمامًا. فنادرا ما تسبب الحساسية الغذائية الحقيقية القولون العصبي. ولكن كثير من الناس يعانون من أعراض أكثر حدة عند تناولهم أو شرب بعض الأطعمة أو المشروبات ، بما في ذلك القمح ومنتجات الألبان والحمضيات والفاصوليا والملفوف والحليب والمشروبات الغازية.
  • ضغط عصبى. يعاني معظم الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي من علامات وأعراض أسوأ أو أكثر خلال فترات الإجهاد العصبي. لكن في حين أن الإجهاد قد يؤدي إلى تفاقم الأعراض ، إلا أنه لا يسببها.
  • الهرمونات. تجد العديد من النساء أن العلامات والأعراض أسوأ خلال أو حول فترات الحيض.

الوقاية

العثور على طرق للتعامل مع القلق و الضغط النفسي قد يساعد على منع أو تخفيف أعراض القولون العصبي. يمكن اللجوء للمستشار النفسي في تعلم كيفية تعديل أو تغيير ردود الفعل على القلق. وقد أظهرت الدراسات أن العلاج النفسي يمكن أن يُخفض إلى درجة كبيرة الأعراض و على المدى البعيد.
تمارين الاسترخاء التدريجي. تساعد هذه التمارين على استرخاء العضلات في الجسم ، واحدة تلو الأخرى.
تدريب اليقظه. يساعد أسلوب تقليل القلق خاصة بشأن الماضي و المستقبل لذا وجب التركيز على اللحظة الحالية والخروج من المخاوف والالتباسات.

إقرأ أيضا:حقائق عن الخرشوف

وفي حال تفاقم الأعراض تبقى زيارة الطبيب الحل الأنجع و الوحيد.

السابق
فوائد الحبة السوداء
التالي
أول أيام رمضان في الدول العربية و الإسلامية